Translate sm3ny.com

مصطفى عبدالرازق.. حارب التشدد.. وأبعد عن الأزهر بسبب موقفه من الإنجليز

 



يعد مصطفى عبدالرازق، الشيخ الأزهري الأوحد الذي هاجم الوهابية علانية، رافضاً التشدد، خلال فترة الأربعينات. قال إن الدين الإسلامي بريء من دعاوي التكفير، والوهابيون يشوهون صورته. «عبدالرازق»، الذي جلس على كرسي المشيخة عامين (1945- 1947)، قال إن أصحاب النزعة الوهابية المتشددة «لا يتبعون دين...هذا المحتوى من «عيون الحدث».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه...









تعليقات (فيس بوك)
0تعليقات (بلوجر)

0 التعليقات::

إرسال تعليق

 

Google+ Badge

Google+ Followers