Translate sm3ny.com

إدراك الصف الأول للجمعة اليتيمة خير من مباراة المنتخب مع أوروجواي

 


إدراك الصف الأول للجمعة اليتيمة خير من مباراة المنتخب مع أوروجواي

إدراك الصف الأول للجمعة اليتيمة خير من مباراة المنتخب مع أوروجواي

03:09 م الإثنين 04 ديسمبر 2017

كتب - أحمد الجندي:

منتخب مصر سيبدأ مشواره في كأس العالم، روسيا 2018 بمواجهة منتخب أوروجواي، رفقة منتخب روسيا أصحاب الأرض ومنتخب السعودية، وبذلك حقق المنتخب المصري حلم الملايين ونجح أخيرًا وبعد طول غياب في حجز مقعده في المونديال.

ومن المقرر أن يبدأ المنتخب المصري أول مبارياته يوم 15 يونيو أثناء نهار رمضان أمام أوروجواي عند الساعة الثانية ظهرًا بتوقيت القاهرة في مدينة يكاترينبورج والتي تسبق مصر بثلاث ساعات أي أن المواجهة ستكون عند الساعة الخامسة بتوقيت هذه المدينة، ولكن ماذا عن جمهور المنتخب من مشجعى المقاهي؟.

بات معروفًا من ظاهرة تشفير المباريات أن تحل المقاهي المكان المُفضل لعشاق الساحرة المستديرة لتصبح «الإستاد الموازي» وما يسببه ذلك من تزاحم وحيرة في اختيار مقعد تتمكن من خلاله برؤية مناسبة والحجز المسبق خاصة في استقطاب مباريات المنتخب كافة المصريين.

المعهد القومي للبحوث الفلكية في مصر أكد أن يوم 17 مايو المقبل سيكون أول أيام شهر رمضان الكريم، أي أن نهاية الشهر الفضيل ستكون أحد يومي 17 يونيو أو 16 وعليه تأكد خوض المنتخب لمباراة في الشهر الكريم، بما يعني أن جمعة 15 يونيو تكون «الجمعة اليتيمة».

فمن خصائص هذا اليوم الشرعية السعي إليها فقال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسَعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ}.. [الجمعة : 9]، {فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيراً لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}.. [الجمعة : 10].

قال عليه الصلاة والسلام: (لو يعلم الناس ما في النداء والصف الأول ثم لم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لاستهموا) أي لاقترعوا، فله فضل عظيم، وجاء في بعض الأحاديث أنه يكون له مثل أجور من خلفه من الصفوف، يكون له أجره مقدما على غيره ويكون له مثل أجور من خلفه لأنه كالقائد لهم وكالإمام لهم

والشيطان يوسوس للعبد ويزين له العجز ويصرفه عن إدراك الفضل عن طريق الخطوات يتدرج به بداية من التقاعس عن الحضور عند الأذان فإن استجاب له انتقل به إلى التخلف عن إدراك الوقت الفاضل بين الأذانين فإن استجاب له أغراه بالتخلف عن تكبير الإحرام ثم يجعله يتخلف عن بعض الركعات ثم عن الصلاة جميعها عياذا بالله. قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ}.

كما أن من آداب صلاة الجمعة عدم الخروج من الجامع قبل انتهاء الصلاة، كما يجب عدم السرعة في الخروج بعد انتهائها، الاستماع للخطيب بكل آذانٍ صاغية، ويجب عدم التلفت لليمين واليسار بشكل مستمر بل يجب ثبات الرأس والتركيز على خطيب الجامع.

مصراوي

إدراك الصف الأول للجمعة اليتيمة خير من مباراة المنتخب مع أوروجواي


مصدر الخبر http://ift.tt/2A1YqII








تعليقات (فيس بوك)
0تعليقات (بلوجر)

0 التعليقات::

إرسال تعليق

 

Google+ Badge

Google+ Followers