Translate sm3ny.com

الفراغ طاقة تستنفد.. كيف تستغلها؟

 


الفراغ طاقة تستنفد.. كيف تستغلها؟

الفراغ طاقة تستنفد.. كيف تستغلها؟

05:27 م الأحد 07 يناير 2018

الفراغ طاقة تستنفد.. كيف تستغلها؟

الفراغ طاقة تستنفد كيف تستغلها

كتب- محمد قادوس:

إن أوقات الفراغ هي نعمة كبيرة على كل مسلم يجب عليه أن يستغلها بشكل جيد ويرضي الله، ولقد حث الإسلام  على تقدير هذه النعمة واستثمارها، ولهذا فالإسلام ينهانا عن إهدار وقت الفراغ واستغلاله بشكل جيد.

فقد في جاء في الحديث النبوي، عن ابن عباس (رضي الله عنه وأرضاه) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): «نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس، الصحة، والفراغ». وهاتان النعمتان تتوفران للكثير من الشباب الذي لا يشعر بهما ويهدرهما، ويستغلها أتفه استغلال، لهذا السبب أمرنا رسولنا الكريم (صلوات الله عليه) الاستفادة من هذه النعم بشكل جيد.

كيف تحصل على رضا الله في وقت فراغك؟

العمل يحقق مقاصد الشرع للإنسان في الأرض، فالله (سبحانه وتعالى) حينما جعل الإنسان خليفةً له في الأرض أمره بإصلاحها وتعميرها وفق منهج الله وشريعته.

تعلم ما أمر الله (تعالى) به، وذلك من خلال دِراسة القرآن الكريم ومعرفة جميع الأحكام والأوامر الموجودة فيه، كما يجب أن تدرس الأوامر الموجودة في الأحاديث الشريفة، وهذه الدراسة هدفها تطبيق هذه الأوامر والالتزام بها.

الجهاد في سبيل الله، وليس الجهاد هنا جهاد الحرب فقط، ولكن كل عمل أو تطوع فهو جهاد، فالجهاد هو بذل الروح والمال في سبيل إعلاء كلمة الله (تعالى) ونشر دينه الحق، فالعبد عندما يخرج مجاهداً بروحه من أجل نشر الدين الإسلامي أو تقديم المال في سبيل هذه الغاية يكون قد عمِل عملاً من أحب الأعمال إلى الله (تعالى)، ففي الجهاد نشر للدين الإسلامي وحمايته، وحماية المجتمع وأفراده، وبالتالي يقومون بتأدية العبادات بكل راحة وطمأنينة.

إعلان

الأخبار المتعلقة

  • فنانون اختتمت حياتهم بأعمال صالحة منهم أجنبي !

    إسلاميات
  • حوار بين اهل الجنة ورب العالمين.. فكانت نتيجته!

    إسلاميات
  • هل يذهب «أعداء البخاري» إلى أبعد من «الحديث النبوي»؟

    إسلاميات
  • وصف يأجوج ومأجوج كما ورد في الكتاب والسنة

    إسلاميات

إعلان

bugLoader.gif?ver=2

إعلان

مصراوي

الفراغ طاقة تستنفد.. كيف تستغلها؟


مصدر الخبر http://ift.tt/2AGVP2i








تعليقات (فيس بوك)
0تعليقات (بلوجر)

0 التعليقات::

إرسال تعليق

 

Google+ Badge

Google+ Followers