Translate sm3ny.com

لو يعلم الإنسان موعد موته لقضي وقته هكذا

 


لو يعلم الإنسان موعد موته لقضي وقته هكذا

لو يعلم الإنسان موعد موته لقضي وقته هكذا

07:32 م الإثنين 01 يناير 2018

كتب - محمد قادوس:

يجب على المؤمن أن يستغل شبابه وقوته في عبادة الله سبحانه وتعالى، والتقرب إليه، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والسير على سنة رسول الله، وذلك قبل أن يهرم ويصبح غير قادر عن اداء العبادات.

أولًا: الصلاة

أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة هي الصلاة، فإن قبلها الله من عبده قبل سائر أعماله، وإن لم يقبلها ردت سائر الأعمال لأنها العلامة الفارقة بين الإسلام والكفر، ومن يؤدي حقها فقد أدى حق الله تعالى عليه، ومن حفظها فقد حفظ دينه، وهي دليل على حب العبد لربه، وتقديره لنعمه الكثيرة عليه، فلا يجوز للمسلم التفريط بها في أي حال من الأحوال، سواء كان في سفر أو حضرٍ، أو حرب أو سلم، أو صحة أو مرض.

ثانيًا: الإيمان بالله هي الصلة القوية بين العبد وربه

هو  تزيد من صلة العبد بالخالق عز وجل حيث تبقي الحبل موصولاً بين السماء والأرض، فيكون المسلم قادراً على الطلب والدعاء من الله في السراء والضراء ومناجاته في أي وقت كان.

تنهى عن الفحشاء والمنكر وما يغضب الله- تعالى- من المعاصي فوجود الإيمان والهداية في القلب والروح يطرد كل السبل التي قد تؤدي إلى الفساد والضلال، كما أن الدوام على إقامة الصلاة والخشوع فيها يدخل صاحبها في طريق الخير ويبعده عن طريق الشر والمحرمات.

ثالثًا: قراءة القرآن

جعل الله القرآن الكريم هداية لعباده، وقد أعد لمن يتمسك به ويتلوه ويتدبره، ويعمل بأحكامه، الثواب العظيم، والأجر الكبير حيث إنه يورث الإنسان الراحة، والذكر الحسن، ويرفع الله المسلم بكل آية يحفظها منه درجة في الجنة يوم القيامة، وقد جعل الله قراءة الحرف الواحد منه بعشر حسنات.

من آداب تلاوة القرآن:

- الطهارة والسواك: يستحب على من أراد أن يقرأ القرآن أن يستاك، وأن يتطهر، وذلك لما فيه من معاني التعظيم للكتاب الله، حيث إن الملائكة تدنو من العبد عند قراءته للقرآن.

- الاستعادة والبسملة: يفضل قبل البدء في قراءة القرآن الكريم الاستعادة من الشيطان الرجيم.

- الإخلاص: يجب على من يقرا القران الكريم أن يخلص نيته الله وأن يجعله من الذين اتقو بقرائه القران الكريم.

- الدعاء عند التلاوة: يستحب للعبد عند قراءته للقرآن الكريم، أن يسأل الله من فضله ورحمته، عندما يقرأ آيات تتعلق برحمة الله، وأن يستعيذ من العذاب عندما يقرأ آيات التهديد والوعيد.

رابعًا: البعد عن المعاصي

غض البصر، وهو من الوسائل الأولي التي تساعد الشخص في الابتعاد عن الذنوب، فالكثير ممن لا يغض بصره قد وقع في الفاحشة، وخسر حياته الدنيا والآخرة.

لزوم الاستغفار، وهو سر من أسرار نعم الله- سبحانه وتعالى- على المسلمين، ففيه درء للمعاصي واستبدال الحسنات بها التي يرضاها الله تعالى، فإذا أراد المسلم أن يفرج الله همه، وينجيه من الكربات والمعاصي فعليه أن يلزم الاستغفار.

الثقة واليقين أن الله سيغفر الذنب، وهي من أهم الأمور النفسية التي يجب على المسلم أن يقتنع، وبأن الله قادر على كل شيء وبيده الأمر كله، لو يشاء يعذب الإنسان ولو يشاء يغفر له.

مصراوي

لو يعلم الإنسان موعد موته لقضي وقته هكذا


مصدر الخبر http://ift.tt/2CC9Gtt








تعليقات (فيس بوك)
0تعليقات (بلوجر)

0 التعليقات::

إرسال تعليق

 

Google+ Badge

Google+ Followers